منتدى الانبا كاراس السائح صديق الملائكة وأبونا بيشوى كامل الخادم الامين حامل الصليب


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ** حدوته ...خلاصيه **

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
jesusismylife



ذكر
عدد الرسائل : 88
العمر : 53
تاريخ التسجيل : 29/04/2009

مُساهمةموضوع: ** حدوته ...خلاصيه **   الأحد مايو 31, 2009 2:00 pm

فى البد وقبل أن يكون هناك أى شيئ هو كان.
فى حضن ابيه كان .والحب بينهما كان ومستحيل أى كلامات أو تصورات تعبر عن الحب بينهما .
ثالوث فى جوهر واحد ..آب وآبن وروح قدس .هما ثلاثه ولكنهم جوهر واحد .
الاعداد من أختراع الانسان ويحتويها العقل ويقبل منطقها ولكن ليس هم
1 + 1 + 1 = 3 لانها حسبه منطقية أخترعها الانسان ولكن لا يوجد شيئ من أختراع الانسان يستطيع أن يصف جوهره .
من الجائز منطق الانسان يقف عاجز عن تفسيره فهما 1 + 1 + 1 = 1
ولابد أن يحتار العقل ما هو العقل ؟ حتى يحتوى ما لا يمكن أن يحتويه كل الوجود.
ولان الحب منسكب من الاب فى الابن بالروح القدس .
فالابن بالحب نفسه يخلى نفسه ليمجد الاب .والاب يحب ابنه ويمجده ويسمع له كل حين .
ولان الروح القدس أيضآ هو بذات الحب يخفى نفسه ليعلن ويمجد الابن .
أنه سر طبيعة هذه المحبة والتى تسمى الله .
قال الثالوث ليكن زمان فظهر الزمان ولكنه هو قبل وبعد كل الزمان
_ وخلق الانسان فى الزمان ليكون صورة لهذا الحب ويعبر عنه به فى الزمان .
ولكن فشل الانسان فى التعبير عن الله والثبات فيه .ولانه هو الله حول فشل الانسان الى نجاح.
وقبل بمحبة فائقة عن كل تصورأو معقول قبل أن يدخل الانسان فى الثالوثوينتسب اليه ويحيا بحياته.
فأرسل الاب أبنه الى عالم الانسان دون أن ينفصل عن الاب لحظة واحدة ولا طرفة عين. .... وكان سر التجسد .
فصار المسيح ابن الله ابن للانسان , وأصبح الانسان فى المسيح والمسيح فى الانسان .بوحدة حقيقية وليست خيال.
وصار المسيح هو السلم الذى حلم به ابينا يعقوب والملائكة تصعد وتنزل عليه . وصار المسيح هو ناقل الانسان الى قلب الاب وشركة الثالوث.
المسيح بسيط جدآ فى طبيعته ,محب للانسانبمنتهى الاخلاص يتودد له ويلاطفه لعريس يشتهى عروسه .ينظر فقط الى قلب الانسان .
ويرصد أى أنحياز فى قلب الانسان نحوه .متغاضى جدآ عن كل عيوب وأخطاء الانسان,يصبر عليه بلا حدود .
ويالسعده الانسان الذى ينتبه قلبه الى تودد يسوع له ويفتح له القلب.
ينقله فورآ الى قلب الاب . ويعطيه مما له .فيعطى الانسان من بنوته للاب بالنعمة .
فيشعر الانسان أن الاب هو ابيه ويرسل له من الاب أعظم تعزية فى تاريخ الانسان .
روح الاب الروح القدس ليكون للانسان هو العين الذى ينظر بها الى السماء وعلى طبيعة الله.
فالمسيح هو عريس النفس البشرية الذى يريد أن يهبها معه كل شيئ وينقلها من التراب و الموت والفساد الى الخلود والسماء .
كل هذا فقط لمجرد أن يفرح وينتبه قلب الانسان الى تودد وحب العريس السمائى ولان المسيح ينقل الانسان الى الثالوث .
فيدخل الانسان بالمسيح الى دائرة حب الثالوث .
فيجد الانسان نفسه يرفض ذاته ويقبل ذات المسيح .فهذه هى طبيعة محبة الثالوث كل واحد يخلى ذاته من أجل من يحبه.
فليس هناك حب أعظم من هذا .
أن يبذل من يحب ذاته من أجل من يحبه .ويبقى روح الله القدوس هو أساس ودافع الشركة فى الثالوث .
هذه قصة ما كان والدائم الى الابد ولكن !!!!
الجديد وفيه يحيا الانسان الى الابد .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
** حدوته ...خلاصيه **
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الانبا كاراس السائح صديق الملائكة وأبونا بيشوى كامل الخادم الامين حامل الصليب :: قصص روحية-
انتقل الى: